“الدقلة السعودية” ارتدتها الأميرة ديانا قبل أن تزين زوجة ولي عهد بريطانيا

موقعي نت متابعات الموضة والجمال:

خطف زي الأميرة كاميلا باركر زوجة الأمير تشارلز، ولي العهد البريطاني، الممهور بتوقيع مصمم سعودي الأنظار، أثناء احتفالات الملكة إليزابيث الثانية بيوبيلها البلاتيني بمرور 70 سنة على اعتلائها عرش بريطانيا في العاصمة الإنجليزية لندن منذ أيام قليلة.

وظهر مقطع فيديو على حساب “بريطانيا بالعربي” بمنصة تويتر، للأميرة كاميلا زوجة الأمير تشارلز ترتدي “الدقلة السعودية”، والتي كانت هدية حصل عليها زوجها من مصمم الأزياء السعودي يحيى البشري.

أخبار متعلقة

بالفيديو.. الأميرة عبير بنت فيصل تستعرض جهود المشاركين بمبادرة «ألفة»
جامعة الأمير محمد بن فهد تواصل تحقيق إنجازاتها العالمية وتدخل قائمة أفضل ١٠٠٠ جامعة للسنة الثالثة على التوالي

حفاوة واسعة

واحتفى مغردو تويتر بالحدث، ساردين قصة الدقلة السعودي التي تحصل عليها الأمير تشارلز قبل ربع قرن عندما زار المملكة وحرص البشري على إهدائه إياها، تقديرا له ولم يعلم أن زوجة الأمير ستحولها إلى قطعة نسائية تتزين بها.

مفاجأة بعد 25 سنة

وأشار البشري في تصريحات صحفية إلى شعوره بالمفاجأة عند رؤيته للقطعة التي قدمها لولي عهد بريطانيا تظهر بعد 25 سنة ترتديها الأمير كاميلا في حفل اليوبيل البلاتيني لحكم إليزابيث، الذي حظي بمتابعة من مختلف دول العالم، مبينا أنه استخدم نقوش سعودية مطرزة بخيوط القصب فضية اللون على قماش صوف كشميري.

الدقلة تظهر بوضوح أثناء كلمة ولي عهد بريطانيا

فستان الأميرة ديانا

وُلد البشري في عام 1962 وعمل في الكتابة والنقد ثم اتجه للأزياء بالدراسة في أكاديمية إيطالية متخصصة، وسافر بعدها إلى عاصمة الموضة باريس ليحصل على لقب مصمم أزياء من الأكاديمية الفرنسية الأمريكية للأزياء، وبعدها صمم فستان الأميرة البريطانية الراحلة ديانا أميرة ويلز يتضمن ملامح عصرية وتقليدية معا، وشارك في فعاليات للأزياء والموضة في القاهرة والأردن وسلطنة عمان وجدة وأسبوع الموضة العالمي السنوي في باريس.

الدقلة للرجال والسيدات

الدقلة لباس يصلح للرجال والسيدات، مستخدم في المناسبات فوق الثوب مليء بالزخارف، ويعود تاريخها إلى زمن بعيد في شبه الجزيرة العربية، وتستخدم بكثرة في الشتاء لأنها مصنوعة من القطن أو الصوف، وتختلف أسماءها حسب النقوش والزخارف الموجود عليها.




نشكركم على قراءة المنشور من موقعنا ونود التنويه بأن المنشور تم اقتباسه من صحيفة اليوم السعودية.

علي العمري

محرر وكاتب أخبار في صحيفة "موقعي نت"

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *