نجدد دعمنا لكل ما يضمن الأمن والاستقرار في العراق

موقعي نت متابعات سعودية:

رأس خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، الجلسة التي عقدها مجلس الوزراء، بعد ظهر الثلاثاء، في قصر السلام بجدة.

وفي مستهل الجلسة، أطلع الملك سلمان مجلس الوزراء، على فحوى الرسالة التي تلقاها من الرئيس الصيني وتتصل بالعلاقات الثنائية بين البلدين والشعبين، وسبل دعمها وتعزيزها في مختلف المجالات، وفق وكالة الأنباء السعودية “واس”.

كما استعرض المجلس إثر ذلك، مجمل المحادثات واللقاءات التي جرت بين مسؤولين في المملكة ونظرائهم بعدد من دول العالم في الأيام الماضية للارتقاء بالعلاقات إلى آفاق أرحب، بما يخدم التطلعات المشتركة، ويزيد من فعالية العمل الجماعي من خلال المنظمات والمجموعات الإقليمية والدولية.

الاستقرار في العراق

وفي هذا السياق تناول مجلس الوزراء ما اشتملت عليه مشاركة المملكة في الاجتماعات الوزارية لمجموعة دول العشرين التي عقدت في مدينة بالي الإندونيسية، من إبراز جهودها في تسريع نمو الاقتصاد الرقمي والتقنية والابتكار، وسد الفجوة الرقمية عبر مبادرات ومشروعات استراتيجية لربط العالم. وكذلك ما توليه من اهتمام بالغ بالتعليم محلياً ودولياً، بوصفه محركاً رئيساً للتنمية وحقاً أساسياً للجميع.

من جهته أوضح وزير الدولة عضو مجلس الوزراء لشؤون مجلس الشورى وزير الإعلام بالنيابة عصام بن سعد بن سعيد، في بيانه لـ”واس” عقب الجلسة، أن المجلس تابع مستجدات الأحداث وتطورات الأوضاع ومجرياتها في المنطقة والعالم، مجدداً دعم المملكة لكل ما يضمن الأمن والاستقرار في العراق، والحفاظ على مقدراته ومكتسباته وشعبه.

مجلس الوزراء السعودي (واس)

التهديدات الإرهابية العابرة للحدود

كذلك تطرق المجلس إلى ما أكدته المملكة خلال اجتماع “آريا” المنعقد في مقر المجلس الاقتصادي والاجتماعي للأمم المتحدة من أن تطور التهديدات الإرهابية العابرة للحدود يتطلب استجابة سريعة وشاملة من المجتمع الدولي، كونها تستهدف المدنيين والمنشآت الحيوية والمدنية، وإمدادات الطاقة واستقرار الاقتصاد العالمي.

وبين وزير الإعلام بالنيابة أن المجلس عد دعم المملكة لمبادرتي الوكالة الدولية للطاقة الذرية لتحديث مختبرات سايبرسدورف “رينول-2″، وللعمل المتكامل لمكافحة الأمراض حيوانية المصدر “زودياك”، امتداداً لإسهاماتها المستمرة لجهود الوكالة ومبادراتها الهادفة إلى تطوير قدراتها بما يعزز دورها الحيوي في تسخير الذرة من أجل السلام، وتأكيداً على مواقفها تجاه قضايا الاستفادة من الطاقة والتقنية النووية وتنميتها بصورة سلمية وآمنة.

مكافحة المخدرات

كذلك قدّر مجلس الوزراء، المتابعة الأمنية لشبكات تهريب وترويج المخدرات، وإسهام المديرية العامة لمكافحة المخدرات بالتنسيق مع هيئة الزكاة والضريبة والجمارك في إحباط تهريب نحو 47 مليون قرص من مادة الإمفيتامين المخدر.

واطّلع المجلس على الموضوعات المدرجة على جدول أعماله، من بينها موضوعات اشترك مجلس الشورى في دراستها، كما اطلع على ما انـتهى إليه كل من مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية، ومجلس الشؤون السياسية والأمنية، واللجنة العامة لمجلس الوزراء، وهيئة الخبراء بمجلس الوزراء في شأنها.

وقد انتهى المجلس إلى ما يلي:

أولاً: تفويض وزير الثقافة – أو من ينيبه – بالتباحث مع الجانب الإندونيسي في شأن مشروع مذكرة تفاهم للتعاون في المجال الثقافي بين وزارة الثقافة في السعودية ووزارة التعليم والثقافة والبحث والتكنولوجيا في إندونيسيا، والتوقيع عليه، ومن ثم رفع النسخة النهائية الموقعة، لاستكمال الإجراءات النظامية.

ثانياً: تفويض رئيس جامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل – أو من ينيبه – بالتباحث مع الجانب البحريني في شأن مشروع مذكرة تفاهم في مجال الخدمات الأكاديمية والطبية والتدريبية والبحثية بين جامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل في السعودية والقيادة العامة لقوة دفاع البحرين في البحرين، والتوقيع عليه، ومن ثم رفع النسخة النهائية الموقعة، لاستكمال الإجراءات النظامية.

الملك سلمان (واس)

السعودية وغانا

ثالثاً: تفويض رئيس جامعة جدة – أو من ينيبه – بالتباحث مع معهد ستيفن ستل للنقل واللوجستيات المستدامة في جامعة بافالو بالولايات المتحدة الأميركية في شأن مشروع مذكرة تفاهم في مجال التعاون الأكاديمي بين جامعة جدة في السعودية ومعهد ستيفن ستل للنقل واللوجستيات المستدامة في جامعة بافالو بالولايات المتحدة، والتوقيع عليه، ومن ثم رفع النسخة النهائية الموقعة، لاستكمال الإجراءات النظامية.

رابعاً: الموافقة على اتفاقية بين حكومة السعودية وحكومة غانا في مجال خدمات النقل الجوي.

خامساً: الموافقة على مذكرة تفاهم للتعاون الفني بين هيئة حقوق الإنسان في السعودية والهيئة الدائمة المستقلة لحقوق الإنسان لمنظمة التعاون الإسلامي.

التباحث مع طاجيكستان

سادساً: تفويض رئيس الديوان العام للمحاسبة – أو من ينيبه – بالتباحث مع الجانب الطاجيكستاني في شأن مشروع مذكرة تفاهم بين الديوان العام للمحاسبة في السعودية وغرفة الحسابات في طاجيكستان للتعاون في مجال العمل المحاسبي والرقابي والمهني، والتوقيع عليه، ومن ثم رفع النسخة النهائية الموقعة، لاستكمال الإجراءات النظامية.

سابعاً: الموافقة على اللائحة التنظيمية للجان إصلاح ذات البين في إمارات المناطق.

ثامناً: الموافقة على محضر اتفاق إنشاء مجلس التنسيق السعودي التايلندي، وتفويض وزير الخارجية رئيس الجانب السعودي في مجلس التنسيق السعودي التايلندي بالتوقيع عليه.

أسواق حرة

تاسعاً: الموافقة على إنشاء أسواق حرة – بحسب الحاجة – في المنافذ الجوية والبحرية والبرية والسماح بالبيع فيها للمسافرين القادمين للمملكة والمغادرين منها.

عاشراً: اعتماد الحسابات الختامية لهيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج (سابقاً)، والمركز الوطني للتنافسية، وجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية لأعوام مالية سابقة.

حادي عشر: الموافقة على تعيين فهد بن عبدالرحمن بن هذلول الدوسري على وظيفة (وزير مفوض) بوزارة الخارجية.

كما اطلع مجلس الوزراء على عدد من الموضوعات العامة المدرجة على جدول أعماله، من بينها تقريران سنويان لوزارة السياحة، والهيئة العامة لعقارات الدولة، وقد اتخذ المجلس ما يلزم حيال تلك الموضوعات.


نشكركم على قراءة الخبر عبر صحيفة موقعي نت الإخبارية. تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي لمعرفة جديدنا ولطلب الإعلان لدينا.

علي العمري

محرر وكاتب أخبار في صحيفة "موقعي نت"

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى