سفيرة المملكة في واشنطن تحذر من عمليات نصب

موقعي نت متابعات سعودية:

جددت سفيرة المملكة في واشنطن، الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان، التحذير من عمليات نصب تستهدف المواطنين حيث أعادت التغريد بتنبيه سابق نشر على صفحة السفارة في تويتر بأبريل الماضي.

وكانت السفارة أعلنت في أبريل الماضي رصدها حالات احتيال متكررة لمواطنين سعوديين عن طريق اتصالات ورسائل بريد إلكترونية وهمية من قبل أشخاص مجهولين ينتحلون شخصية موظفين في السفارة.

وأوضحت أن المحتالين استخدموا برامج إلكترونية تظهر أن رقم المتصل هو رقم سفارة المملكة بواشنطن أو رقم الملحقية الثقافية بواشنطن أو أن عنوان البريد الإلكتروني للمرسل ينتمي لقائمة العناوين التابعة للسفارة.

تحويل مبالغ مالية

كذلك نبهت السفارة حينها في بيان إلى أن المحتالين يقومون بطلب تحويل مبالغ مالية، وفي حال امتناع المواطنين عن التحويل يقوم المحتالون بتهديدهم بتحويلهم إلى الجهات الأمنية بالمملكة أو الملاحقة الدولية.

‏فيما أكدت السفارة أنها لا تطلب من المواطنين تحويل مبالغ مالية لها أو لأي جهة أخرى في أي حال من الأحوال، مؤكدة أن دورها هو تقديم الخدمات للمواطنين وفقا للاختصاصات المحددة في حال طلب الخدمة من المواطنين السعوديين عبر الأقسام والقنصليات التي تتبع السفارة.

ودعت المواطنين في المملكة والولايات المتحدة الأميركية إلى أخذ الحيطة والحذر، وعدم التجاوب مع مثل هذه الاتصالات المشبوهة.




نشكركم على قراءة الخبر عبر صحيفة موقعي نت الإخبارية. تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي لمعرفة جديدنا ولطلب الإعلان لدينا.

علي العمري

محرر وكاتب أخبار في صحيفة "موقعي نت"

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى