غلطة لبرجي بأزمته مع إليسا قد تحسم الأمر.. ملحن يكشف

موقعي نت متابعات منوعة:

لا تزال تداعيات الخلاف الحاد بين الفنانة اللبنانية إليسا ومواطنيها الفنان زياد برجي والكاتب أحمد ماضي مستمرة.

فقد كشف المنتج والمؤلف الموسيقي أسامة الرحباني، رئيس مجلس المؤلفين والملحنين في لبنان، عن أزمة أغنية إليسا “أنا وبس”، والتي طرحها برجي قبلها تحت اسم “وبطير”.

وتحدّث الرحباني في مداخلة إعلامية عن غلطة ارتكبها برجي دون أن ينتبه، موضحاً أن صاحبي الأغنية كشعر وموسيقى هما بالتأكيد زياد برجي وأحمد ماضي، إلا أن التنازل الذي أعطاه برجي لإليسا يشمل كل التفاصيل.

تنازلات قديمة

وأضاف أن هذا يعني أن الملحن زياد برجي لم يترك لنفسه إلا حق الأداء العلني المكفول له على أي حال، إضافة إلى حقوق الطبع الميكانيكي، مؤكداً أن هذا النوع من التنازلات قديم.

كما تابع أن إليسا اكتسبت بموجب تنازل زياد برجي حقوقا بمثابة حقوق الناشر، وبالتالي لا يحق له تسجيلها وإذاعتها عبر الراديو، كذلك يجب على أي شخص يرغب في عمل “ريمكس” للأغنية الحصول على إذن منها.

وذكر أن زياد وأحمد لم يحفظا حقوقهما من البث وتحميل الأغنية عبر المنصات الرقمية، خصوصا وأن هناك مشكلة أساسية تكمن بضياع عائدات الأغنية من موقع يوتيوب على الجميع، بسبب وجود أغنيتين بنفس اللحن والكلمات.

يشار إلى أن هذه التطورات أتت بعدما أعلنت إليسا مقاضاة كل من زياد برجي والشاعر أحمد ماضي بسبب طرحهما الأغنية رغم تنازلهما عنها لصالحها.

وأكدت صاحبة “أجمل إحساس”، أن لديها مستندات تثبت عدم شرعية طرح أغنية “أنا وبس” وأنها أيضا ستتخذ كافة الإجراءات القانونية ضد هذا التعدي.

ووصف بيانها أغنية “وبطير” التي طرحها زياد برجي أنها مجرد صورة مقرصنة عن النسخة الأصلية التي غنتها إليسا.


نود التنويه بأن المصدر الأساسي للخبر هو المعني بصحة المعلومات من عدمها.
المصدر: العربية نت

علي العمري

محرر وكاتب أخبار في صحيفة "موقعي نت"

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى