بلاتر: الإفراط في التسويق مشكلة «فيفا»

موقعي نت رياضة:

كشف سيب بلاتر الرئيس السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» أنه لم يتمكن من حماية كرة القدم من التدخل السياسي والتجاري.

وقال بلاتر، الذي قاد الفيفا لمدة 17 عاما، في مقابلة مع صحيفة دي تسايت الأسبوعية الألمانية تنشر في نسخة الغد الخميس: «حاولت السيطرة على الأعمال التجارية للفيفا لكني فشلت مرارًا وتكرارًا بسبب القيمة الاقتصادية لكرة القدم وبسبب السياسة».

وأُقيل بلاتر من منصب رئيس الفيفا ومُنع من ممارسة كرة القدم في عام 2015 بعد أن بدأ مكتب الادعاء العام السويسري إجراءات جنائية ضده.

وبرأته محكمة سويسرية في يونيو الماضي من تهمة الاحتيال، واستأنف المدعون الحكم.

ومتذكرًا كيف أخبره سلفه جواو هافيلانج أنه «صنع وحشًا»، قال بلاتر للصحيفة الألمانية: «ربما كان على حق».

وأضاف بلاتر إن كأس العالم الأخيرة في قطر كانت رمزا للقضية الأكبر التي تؤثر على رياضته، وهي الإفراط في التسويق.

وقال: «تُبذل محاولات لعصر المزيد والمزيد من الليمون على سبيل المثال، وجود نهائيات كأس العالم تضم 48 فريقًا أو الآن مع وجود كأس العالم للأندية بنسخة مكبرة».


نشكركم على قراءة خبرنا الرياضي عبر موقعنا, ونود التنويه أن الخبر تم اقتباسه والتعديل عليه ومصدره الأساسي صحيفة الرياضية.

علي العمري

محرر وكاتب أخبار في صحيفة "موقعي نت"

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى