95 مليار دولار خسائر “أصدقاء بوتين”.. جارديان: مالك تشيلسى السابق فقد 57% من ثروته

موقعي نت متابعات:


خسر الاوليجارش الروس ما يقرب من 95 مليار دولار هذا العام وسط عقوبات صارمة فرضتها الدول الغربية بسبب حرب أوكرانيا ووصلت خسائرهم الى 330 مليون دولار في اليوم منذ شن الكرملين الهجوم على كييف.


 


وفقا لصحيفة الجارديان، كان رومان أبراموفيتش ، مالك نادى تشيلسى السابق ، اكثر من خسر ، حيث انخفضت ثروته بنسبة 57% إلى 7.8 مليار دولار هذا العام .


 


كان أبراموفيتش من أوائل الاوليجارش الروس الذين تعرضوا لعقوبات المملكة المتحدة ، بعد أن اتهمته الحكومة البريطانية بأن لديه “صلات واضحة” بنظام بوتين وأنه من بين مجموعة من رجال الأعمال الروس الأثرياء الذين تلطخت أيديهم بالدماء.


 


وتراجعت ثروة جينادي تيمشينكو، الملياردير المستثمر في مجال الطاقة والصديق المقرب لبوتين ، بنسبة 48% إلى 11.8 مليار دولار ، وخسر سولومون كريموف ، أحد حلفاء الرئيس الروسي ، 41% ، وانخفض إلى 9 مليارات دولار


 


وبحسب التقرير جمدت حكومة المملكة المتحدة أكثر من 18 مليار جنيه إسترليني من الأصول المملوكة لروس وتم فرض عقوبات على 1271 شخصًا – بما في ذلك أبراموفيتش و “ملك النيكل” فلاديمير بوتانين ، ثاني أغنى شخص في روسيا – وفقًا للمراجعة السنوية لمكتب تنفيذ العقوبات المالية.


 


وقالت حكومة المملكة المتحدة إن أشد العقوبات التي فرضت على الإطلاق أدت إلى تجميد 18.4 مليار جنيه إسترليني من الأصول المرتبطة بالروسيا ، وهو ما يزيد بنحو 6 مليارات جنيه إسترليني عن الأصول المحتفظ بها بموجب جميع أنظمة العقوبات البريطانية الأخرى.


 


في المجموع ، خسر أكثر من عشرين من الأثرياء الروس الذين تتبعهم قائمة بلومبيرج المحدثة يوميًا حوالي 95 مليار دولار في عام 2022.


نشكركم على قراءة الخبر من صحيفة موقعي نت ونود التنويه بأن المصدر الأساسي للخبر هو المعني بصحته من عدمه.

علي العمري

محرر وكاتب أخبار في صحيفة "موقعي نت"

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى