إغلاق عدد من منتجعات التزلج في أوروبا بسبب قلة الثلوج

موقعي نت متابعات:


أغلقت عدد من الدول الأوروبية منتجات التزلج بسبب قلة الثلوج رغم بداية الشتاء، حيث يشهد جزء كبير من أوروبا بظروف مناخية دافئة بشكل غير عادى حيث تشهد درجات حرارة مرتفعة عن الطبيعى في هذه الفترة من العام.


وأشارت صحيفة “البريوديكو” الإسبانية إلى أن الثلوج لم تصبح تغطى الشوارع في أوروبا على عادتها في مثل هذه الأيام من العام ، حيث تشهد العديد من البلدان في القارة أحر يوم مسجل في شهر يناير في ليلة رأس السنة الجديدة.


وبدأ شهر يناير بدرجات حرارة قياسية مرتفعة في أوروبا ، وفى فرنسا ، كان متوسط ​​درجة الحرارة الإجمالية في اليوم الأخير من عام 2022 أعلى بأكثر من 8 درجات مئوية من درجة الحرارة المرجعية اليومية للفترة 1991-2020 ، وفقًا لـ Météo-France ، خدمة الأرصاد الجوية الوطنية الفرنسية.


أغلقت منتجعات التزلج في جبال الألب ، ولا سيما تلك الموجودة في المناطق السفلية ، منحدراتها مؤقتًا لأن هذا الطقس الدافئ ، جنبًا إلى جنب مع الأمطار الغزيرة ، يقضي على تساقط الثلوج في ديسمبر.


ويمر نهر جليدى ضخم في جبال الألب بمرحلة ذوبان عالية للغاية وأطلقت أجهزة الأنذار في أوروبا بسبب الطقس الغير مستقر.


وأشارت الصحيفة إلى أن اليوم، لا تزال المنتجعات عالية الارتفاع مثل Val Thorens الشهيرة ، التي تقع على ارتفاع حوالي 2300 متر ، مع أقصى ارتفاع يبلغ 3230 مترًا، مستمرة بقوة. بشكل عام ، تعاني منتجعات التزلج الأوروبية ذات الارتفاعات المنخفضة.


وفي منتجع Ax 3 Domaines الفرنسي ، الذي تصل أعلى نقطة فيه إلى 2400 متر ، قال الممثل جاكس موراد إن ظروف السفر في المنتجع بدأت في الانحدار في أواخر ديسمبر ، تمامًا كما كان يمر بواحدة من أكثر فتراته ازدحامًا.


كان إغلاق المسارات قرارًا صعبًا من الناحية المالية ، ولكن بحلول نهاية ديسمبر شعر الفريق أنه ليس لديهم خيار آخر، قال: “هناك الكثير من الثلوج على الدراجات ، ولكن ليس ما يكفي للتزلج في الوقت الحالي”.


 


 


نشكركم على قراءة الخبر من صحيفة موقعي نت ونود التنويه بأن المصدر الأساسي للخبر هو المعني بصحته من عدمه.

علي العمري

محرر وكاتب أخبار في صحيفة "موقعي نت"

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *