ترامب: بايدن غير كفؤ ويعاني من اضطرابات إدراكية | أخبار


|

واصل الرئيس الأميركي السابق والمرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية الأميركية دونالد ترامب الهجوم على منافسه الديمقراطي الرئيس جو بايدن ضمن حملات السباق الانتخابي نحو البيت الأبيض، وذلك في أعقاب مناظرة جمعتهما نهاية يونيو/حزيران الماضي.

وقال ترامب في خطاب استمر 75 دقيقة خلال تجمع انتخابي أمس الثلاثاء في فلوريدا “كما تعرفون، إنهم جميعا مشاركون في المؤامرة المشؤومة لخداع الرأي العام الأميركي حول القدرات المعرفية للرجل الذي يشغل المكتب البيضاوي”.

ويعد هذا أول ظهور علني لترامب منذ أن ثار الجدل عن احتمالات انسحاب بايدن وتخليه عن الترشح، بعد ما وصفت تقارير أداءه بالهزيل خلال مناظرته مع سلفه الجمهوري، غير أن بايدن أكد مرارا إصراره وأنه ملتزم بالترشح وأنه “الأقدر” على هزيمة منافسه.

ومضى ترامب قائلا إن بايدن “فاسد وغير كفؤ ويعاني من اضطرابات إدراكية” متهما منافسه بـ”الاختفاء بانتظام من المكتب البيضاوي تاركا نجله هانتر -الذي أدين بتهمة حيازة سلاح بطريقة غير قانونية- يحكم الولايات المتحدة بمساعدة السيدة الأولى جيل بايدن”.

كما تحدى ترامب الرئيسَ بقبول مناظرة أخرى من دون مشرف على النقاش، ودعاه إلى خوض مباراة غولف، قائلا “سيكون ذلك أكثر الأحداث الرياضية متابعة في التاريخ وأكثر أهمية من رايدر كاب أو حتى الماسترز” في إشارة إلى بطولات رئيسية في رياضة الغولف.

وأكد الرئيس السابق أنه قادر على هزيمة منافسه أو أي مرشح يقدمه الديمقراطيون في حال انسحاب بايدن، مشيرا إلى أن انتخابات نوفمبر/تشرين الثاني ستكون “لا مثيل لها” مضيفا “في حال فاز سأتبرع لمنظمة خيرية من اختياري بمبلغ مليون دولار، لكني أؤكد لكم أنه لن يقبل هذا العرض”.

ويأتي ذلك في ظل تنامي الجدل بشأن إمكانية تخلي بايدن عن الترشح، وسط مطالبات من نواب ديمقراطيين له بالانسحاب من السباق الرئاسي لاسيما بعد مناظرته الأخيرة مع ترامب.

ورغم تأكيد الرئيس تشبثه بالترشح، ذكرت “نيويورك تايمز” الأربعاء الماضي أن بايدن أبلغ أحد مناصريه الرئيسيين بأنه يدرس ما إذا كان سيستمر في مسار الترشح، في حين رد البيت الأبيض واصفا تقرير الصحيفة بأنه “غير صحيح بالمرة”.

علي العمري

محرر وكاتب أخبار في صحيفة "موقعي نت"

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *